السر في الحصول على استخدام مريح لأجهزة الحمام :

السر في الحصول على استخدام مريح لأجهزة الحمام هو في إعطائها المساحة المريحة لها !
الطريقة التقليدية عند تخطيط دورة المياه هي أن نحدد مساحة معينة ثم نبدأ في التفكير فيما سيحتويه حمامنا من أدوات و أجهزة و هذه الطريقة غير صحيحة فيجب أن نحدد أولا ماذا نريد أن يحتويه الحمام من أدوات و أجهزه و من ثم نحدد المساحة التي يحتاجها .

كثير من دورات المياه تحتوي مرحاض إفرنجي و مقعد و مغسلة و بانيو في مساحة لا تزيد عن ( 1.7 متر ×1.8 متر ) , إن ضغط أدوات الحمام بهذه الصورة ينشئ عنه عدم الراحة في استعماله , إن كل أداه من أدوات الحمام تشغل لها أيضا مساحة إضافية حولها بحيث لا يتم وضع أي أداة أخرى فيها و التأكد من عدم تداخل هذه المساحة مع المساحات المخصصة للأدوات الأخرى ..

و الأشكال التالية توضح المساحة الإضافية اللازمة لكل من المرحاض و المقعد و البانيو و المغسلة الصغيرة و المغاسل الكبيرة و الدش .

مع العلم أن المسافات المذكورة بالبوصة

و لتحويلها لمتر أتبع ما يلي :

المغسلة الصغيرة

6 بوصة = 0.15 متر

30 بوصة = 0.75 متر

المغاسل الكبيرة

12 بوصة = 0.30 متر

36 بوصة = 0.90 متر

30 بوصة = 0.75 متر

البانيو

8 بوصة = 0.20 متر

المرحاض أو المقعد

36 بوصة = 0.90 متر

30 بوصة = 0.75 متر

الدش (الشاور)

30 بوصة = 0.75 متر

8 بوصة = 0.20 متر
مقاسات الحمام المناسبة للأستعمال المريح



lrhshj hgplhl hglkhsfm []h ggHsjulhg hglvdp