غرف النوم

غرفة النوم هي مكان الراحة والاسترخاء واستعادة الحيوية والنشاط ، ولذا يجب أن تتسم

بالجو المريح و الحميم، وأن تولي تصميمها وتنسيقها اهتماماً خاصاً, وبقليل من الترتيب

والاهتمام تجعلين غرفة نومك عشاً نابضاً بالحب والدفء

ابدئي أولاً بوضع سريرك تجاه جدار صلد لضمان الاستمتاع بنوم هادئ ومريح في

جنح الظلام، وأبعدي موضع السرير عن الباب قدر الإمكان لتقديم خصوصية أكثر ، وأضيفي

مقدماً(رأساً) لسريرك (إذا لم يكن متوفراً فيه) فذلك يضفي منظر أنيق و حميم للسرير.

و لتحرصي أن تكون الغرفة مرتبة دائماً، فالفوضى تجلب الكآبة والتشويش والكسل فإذا

فتحت عينيك في الصباح ووقع نظرك على كومة من الملابس في الغرفة فستشعرين بالتعب

على الفور لأنك ستفكرين في ترتيبها قبل أن تبدئي نهارك الجديد.

هذه بعض الأفكار المقترحة لجعل غرفة نومك مكاناً يشعرك بالراحة:
1- حاولي استخدام الشموع والورود الحمراء لأنها تتدفق عاطفة وإلهاماً، وضعي بلورات
زجاجية عند نوافذ الغرفة لتعكس أشعة الشمس داخلها.
2- غرفة النوم ليست المكان الملائم للتلفاز لكن إذا رأيت ضرورة لذلك فغطي شاشته بعد
إغلاقه،أو ضعيه داخل الخزانة.
3-التوازن هو عنصر هام في غرفة النوم فاختاري طاولتين متماثلتين على جانبي سريرك
و ضعي عليها مصابيح متقابلة وتحفاً مزدوجة وأنيقة.
4- علقي بعض اللوحات برسومات جميلة أو مناظر الطبيعية الخالية من صور ذوات الأرواح.
5- تجنبي استخدام الأغطية المبالغ في زركشتها، واستخدمي بلا مغالاة الوسائد الوثيرة التي
تجعل سريرك ناعماً دافئاً كالعش يحتضن فراخه.
6- إذا سمحت المساحة حاولي إيجاد مكان للجلوس داخل الغرفة، فذلك يجعلها أكثر جاذبية
وإغراء ولتحقيق التوازن فيها اختاري كرسيين متماثلين أو أريكة واحدة مزدانة بمساند وثيرة.
7- تعرفين طبعاً أهمية المرآة وكلما كنت كبيرة كانت أجمل, لكنها لن تكون جميلة إذا كان
ما ينعكس فيها هو الفوضى والركام, لذلك دعي المرآة تعكس جمالك وجمال ما حولك.
الوان متناسقة لغرف النوم
الوان متناسقة لغرف النوم
الوان متناسقة لغرف النوم
الوان متناسقة لغرف النوم
الوان متناسقة لغرف النوم تم تصغير هذه الصورة. إضغط هنا لرؤية الصورة كاملة. الحجم الأصلي للصورة هو 600 * 459.
الوان متناسقة لغرف النوم
غطاء السرير

الوان متناسقة لغرف النوم
الوان متناسقة لغرف النوم
الوان متناسقة لغرف النوم
الوان متناسقة لغرف النوم
[color="Purple"][size="6"]


]
الستائر

تنبع أهمية الستارة في المنزل من حيث وظيفتها التي تؤديها فهناك أماكن تكون

الستائر فيها من المكونات الأساسية للديكور وأماكن أخرى تكون الستارة مجرد

مكمل للديكور العام في الغرفة .

على أنه ينبغي في كلا الحالتين اختيار الستارة المناسبة من حيث الشكل والطول

والحجم المناسب مع مراعاة توافق ذلك كله مع ما حولها من ديكور ومع المكان

الذي توضع فيه.

من الأماكن التي تحتاج ستائر أساسية في المنزل ...

1- غرف النوم الرئيسية وغرف الأطفال وذلك لتوفير الراحة في أوقات النوم

المختلفة في النهار والمحافظة على خصوصية هذه الغرف .

2- غرف المعيشة والمداخل التي تفصل مثلا بين أقسام النساء والرجال أو بين

صالات الطعام وغرف الجلوس حيث تحتاج هذه المناطق لحواجز تميز كل منطقة عن الأخرى.

الأماكن التي تمثل الستارة فيها ناحية جمالية...

غرف الاستقبال والنوافذ والأبواب المطلة على الحديقة ومدخل الدرج في المنزل ودورات المياه

حيث تأتي الستارة هنا مكملة للديكور بأشكالها الجمالية وتنوع موديلاتها وتصاميمها.

غرفة نوم بنوافذ متعددة تحتاج ستارة بتصميم خاص يتماشى مع النوافذ ذات الشكل المقوس
..

الوان متناسقة لغرف النوم
الوان متناسقة لغرف النوم
الوان متناسقة لغرف النوم
الوان متناسقة لغرف النوم
الوان متناسقة لغرف النوم
الوان متناسقة لغرف النوم
ستارة

المدخل تزيد من رفاهية المكان ...ديكور جمالي لا أكثر
.

الوان متناسقة لغرف النوم
بحكم الوظيفة العملية للمطبخ يحتاج اعتماد ستارة لنوافذه قليلا

من التريث، لان تركيب ستارة للمطبخ بشكل اعتباطي دون التنبه إلى وظائف

المكان سيؤدي في النهاية إلى إزالة تلك الستارة للتخلص من آثارها السلبية



hg,hk ljkhsrm gyvt hgk,l